معرض الفن التشكيلي العربي السوري المعاصر


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

الدكتور بشير زهدي
[color=#333333]تعتبر سورية أرض الطبيعة الجميلة،ومهد الحضارات،وموطن الفنون،ومركز الثقافة الفنية والجمالية.
وفي عصر النهضة العربية الحديثة،بدأت الفنون تزدهر في محورين هما:
- فن الخط العربي
- فن الأيقونات المسيحية
انفتاح سورية على الحضارة الأوروبية في القرن التاسع عشر:
تأثرت سورية بالحضارة الأوروبية كما تأثرت بفنونها الجميلة بالطرق الآتية:
الصور الفنية الأوروبية المنشورة.
- رحلات الرحالة الأوروبيين إلى سورية واتصالهم بسكانها ونشر مطبوعاتهم المزينة بصور المباني التاريخية السورية،والمناظر الطبيعية،أضف على ذلك وجوه المواطنين السوريين وأزياءهم الشعبية الجميلة وعاداتهم وتقاليدهم الاجتماعية.
3- بعثات التثقيف الأثرية التي كان من أعضائها فنانون قاموا برسم الآثار والأطلال والعمال والتحف الفنية وغيرها….
4- إسهام السجاد الجداري،والتمهيد للوحة الفنية الجدارية المستقلة.
5- رغبة الأثرياء وذوي النفوذ في تخليد ملامحهم بلوحات فنية.
6- إسهام زوجات السوريين الأجنبيات في التعريف بفنون أوروبا وثقافتها وفنانيها المبدعين وروائعهم الفنية.
7- تذوق (الحصيرة الجدارية) المصنوعة من القش وغيره،وتمثل مناظر طبيعية كالبحر وغيره،والتمهيد لاستبدالها بلوحة فنية مستقلة.
8- تذوق الصور الشعبية الورقية التي تمثل أبطال القصص الشعبية مثل: عنتر وعبلة،والزير سالم،والملك الظاهر بيبرس….وتزيين الجدران بهذه الصور الورقية.
9- بدء الاهتمام بتدريس فن الرسم،ونبوغ عدد من هؤلاء المدرسين وطلابهم،وإسهامهم في نشوء الحركة الفنية وتطورها،ومن هؤلاء المعلمين الأستاذ عبد الحميد عبد ربه.
فن الاستشراق:
كانت الإمبراطورية العثمانية إحدى إمبراطوريات العام في القرن التاسع عشر ولها صلات مختلفة مع أقطار العالم.
وكان السفراء وأعضاء البعثات الدبلوماسية مثقفين وفنانين وأدباء وشعراء…مارس كثير منهم الرسم والتصوير،وخلدوا برسومهم وصورهم المدن والقرى والمباني التي زاروها،وملامح الأشخاص بأزيائهم الشعبية والمحلية الجميلة،وقد تأثروا بقصص (ألف ليلة وليلة) وطرائفها.فأبدعوا لوحات فنية تمثل الحياة الشرقية من وجهة نظرهم.وقد استوحوا كثيراً من خيالهم وشطحاته،مما أسهم في ازدهاره وانتشاره،ودفع الكثيرين إلى اقتناء روائعه الفنية ومحاكاتها وتقليدها..
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
مراحل تاريخ الفن السوري الحديث والمعاصر:
يمكن تمييز المراحل الآتية في دراسة تاريخ الفن السوري الحديث والمعاصر:
1- الفن السوري منذ مجيء (إبراهيم باشا) ابن والي مصر (محمد علي باشا) إلى سورية عام 1832-1840 حتى معركة ميسلون في 24 تموز 1920 كان الاهتمام بفن الخط العربي ومارس الكثيرون الفن بدون دراسة أكاديمية أو منهجية.
2- الفن السوري في فترة الانتداب حتى جلاء القوات الأجنبية عن سورية،كان الكثيرون يحلمون بدراسة الفن في إحدى الأكاديميات في القاهرة أو روما أو باريس…وكان للمدرسة الايطالية في دمشق دورها في تشجيع بعض الشباب وسفرهم إلى روما في فترة الصراع الدولي بين الدول الاستعمارية.
3- الفن السوري بعد عودة الموفدين وتجمعهم في جمعيات مختلفة وإقامة المعرض الأول الرسمي في المتحف الوطني بدمشق عام 1950 وبداية رعاية الدولة للفن والفنانين وإقامة معرض سنوي للفن في المتحف الوطني بدمشق.
4- الفن السوري بعد تأسيس وزارة الثقافة وتأسيس مديرية الفنون الجميلة،وكلية الفنون الجميلة،ونقابة الفنون الجميلة،ونشر الثقافة الفنية والجمالية،وإسهام المرأة في هذه الحركة الفنية.
وقد تميز القرن التاسع عشر بانفتاح سورية على الحياة الحديثة، والاطلاع على حضارة أوروبا وفنونها،والتأثر بها في ميادين العمارة وغيرها من الفنون.
وإن اتصال الأثرياء وذوي النفوذ بالأوروبيين الرسميين ورجال الأعمال والفنانين دفع كثيرين من هؤلاء الأثرياء إلى التعبير عن رغبتهم في تصوير ملامح وجوههم،وتزيين جدران بيوتهم بلوحات مستقلة وضخمة تنسجم مع ارتفاع جدران القاعات في البيوت الدمشقية.
وكان السيد (زنايزي) من أولئك الأثرياء الذين حرصوا على تزيين جدران بيوتهم بلوحة فنية كبيرة تمثل ملامحهم الذاتية بأزيائهم الشعبية المحلية.
وكان الفنان (داوود القرم 1852-1940) هو الذي رسم لوحة فنية تمثل السيد (زنايزي) بطربوشه وثيابه الشعبية المحلية الجميلة،ويبدو في لوحته يتصنع استناد يده اليمنى على طرف منضدة يعلوها ثلاثة كب كأنها ترمز إلى ثقافته واهتمامه الثقافي….وتعتبر هذه اللوحة نموذج لوحات الأغنياء وذوي النفوذ في العصر العثماني.ويعتبر الفنان (داوود القرم) من أقدم الفنانين الذين وصلتنا لوحاتهم الفنية.والجدير بالذكر أنه درس في روما،وتأثر بجمالية روائع كبار الفنانين الكلاسيكيين الأوروبيين المعروضة في المتاحف والمحفوظة في قصور وبيوت الهواة.وكان قد عاش في بيروت،وكان يزور دمشق بين فترة وأخرى،ويتصل بذوي النفوذ المالي فيها،وقد صور عدداً من تلك الشخصيات الكبيرة والثرية.كما رسم لوحات تمثل مواضيع فنية،ومناظر طبيعية جميلة لتلبية المتطلبات الجمالية لتلك الطبقة.
وكانت لوحات الخط العربي الجميل بأنواعه،تزين الجدران في كل مكان في الجوامع والمساجد والقصور والدور والمتاجر وغيرها.
وكان يعتبر للفنان الخطاط ثواب كبير لقيامه بإعداد لوحات الخط العربي التي تعتمد على كتابة آيات من القرآن الكريم،أو حكم أو أمثال،أو أقوال مأثورة تنشر مبادئ الفضيلة وحب الخير.
وقد بلغ فن الخط العربي قمة جماله في أواخر العصر العثماني،وتألق نجم عدد من الخطاطين السوريين الذين تأثروا بأساتذتهم العثمانيين مثل الفنان الخطاط (موسى رسا) وغيره…
وكان هذا الفنان الخطاط نحيل الجسم كأنه أحد الصوفية،قصير القامة،طويل اللحية البيضاء،كان فعلاً عاشق فن الخط العربي،قام بتدريس فن الخط العربي وجمالياته لعدد من الطلاب السوريين الذين حملوا فيما بعد مشعل جمالية هذا الفن العربي ومن أولئك الطلاب الخطاطين المشهورين:
الخطاط الفنان ممدوح الشريف _ الخطاط الفنان حلمي حباب _ الخطاط الفنان بدوي الديراني….وغيرهم.
وكان كثيرون من الشباب السوريين يحلمون بالسفر إلى القاهرة أو روما وباريس أو غيرها من عواصم الفن في العالم وذلك كي يتعلموا فن الرسم والنحت ويعلموه لغيرهم من الطلاب…كما كانوا يحلمون بالاطلاع على روائع الفنون الجميلة في المتاحف وقصور ودور هواة المجموعات الفنية الخاصة.
وكان (توفيق طارق 1875-1940) أحد أولئك الشباب السوريين عشاق فن التصوير،أتم دراسته في الثانوية الشاهانية في استانبول،وفي عام 1895م سافر إلى باريس التي درس فيها العمارة والطوبوغرافيا والتصوير واستمر في دراسته حتى عام 1901م.
وبعد عودته إلى دمشق،عين مديراً للطبوغرافيا العسكرية،وتابع إبداعه الفني ورسم لوحة(مقام الرسول صلى عليه وسلم) وذلك من خلال أدائه فريضة الحج،برفقة أمير الحج(عبد الرحمن باشا اليوسف)،وله عدة لوحات فنية جميلة تمثل: بحيرة طبرية _ الراعي الصغيرة _ منظر الحياة في تدمر.
ومن أجمل لوحاته:قافلة الحج التي تتجلى فيها موهبته الفنية وخبرته الطوبوغرافية وهناك لوحات تمثل الفنان بريشته وقلمه.
_ صورة شخصية لزوجة الفنان.
_ صورة شخصية للقائد توفيق باشا.
وتعتبر لوحته (معركة حطين) من روائع الفن التي تخلد أمجاد الأجداد التاريخية،وكان الفنان (عبد الوهاب أبو السعود 1897-1951)متعدد المواهب،رسم لوحات تمثل أحداث التاريخ المختلفة وأبطاله مثل:
- طارق بن زياد وفتح الأندلس.
- معركة اليرموك وبطولة خالد بن الوليد.
- عمر بن الخطاب على أبواب القدس.
- الشاعر الفيلسوف أبو العلاء المعري.
- الرئيس ابن سينا.
- سوق عكاظ….إلخ.
وكان من مدرسي فن الرسم الأستاذ عبد الحميد عبد ربه الذي كان من طلابه الموهوبين خالد معاذ وصبحي شعيب.
وفي فترة الانتداب أوفد الشاب (ميشيل كرشه 1900-1973) إلى فرنسا التي درس فيها الفن في مدرسة الفنون الجميلة في باريس،كمـا درس الطباعة والحفر وذلك عام 1923-1925م،وبعد عودته إلى دمشق عين مدرساً للتربية الفنية عام 1925 حتى عام 1949.فأبدع لوحات فنية جميلة وصمم طوابع بريدية متميزة،كان فعلاً رائد المدرسة الانطباعية في سورية.
وتذوق الفنان (سامي برهان 1929) الفن والروائع الفنية، فدرس الفن في إيطاليا التي أقام فيها فترة زمنية طويلة، وقام برحلات فنية أسهمت في إغناء تجربته الفنية والجمالية، وتميز أسلوبه الفتي باعتماده على جمالية الحروف والكتابة العربية وتشكيلاتها الفنية وتكويناتها الرائعة، وبمظهرها التجريدي المتميز، وهو يؤكد في روائعه العلاقة الجمالية بين الضوء والحركة.
درس الفنان (نعيم إسماعيل 1930-1979) فن التصوير والفسيفساء في استانبول عام 1949-1953 ثم هاجر إلى سورية،وفي عام 1956-1979 حقق تجارب فنية تصويرية حديثة متأثراً بجمالية الزخرفة العربية مع إعطائها مفهوماً تشكيلياَ حديثاَ وجميلاً.
ودرس الفنان (أسعد زكاري 1930) الفن في الاسكندرية في مرسم الفنان المصري ( سيف وانلي ) وذلك إلى جانب دراسته الهندسة المدنية ، تميز أسلوبه الفني بالتأثر بالفنون الشعبية وجمالياتها، وكان معجباً بفن الفنان الشعبي ( أبوصبحي التيناوي) وأسلوبه العفوي
ودرس الفنان ( برهان كركوتلي 1932-2000) الفن في القاهرة، ثم تابع دراسته الفنية في ألمانيا التي أقام فيها فترة زمنية طويلة، وتميز أسلوبه الفني بالاتجاه الفني التعبيري، والجمع بين العناصر الشعبية ورسوم الأطفال استوحى من القضية الفلسطينية العادلة مواضيعه في إبداعه روائع فن الحفر.
ودرس الفنان (هشام زيريق 1933 )في كلية الفنون الجميلة في القاهرة عالج في أعماله الفنية قضايا إنسانية، وبأسلوب واقعي حديث وزخرفي وله أعمال خزفية جميلة أبدعها في ( معمله لصناعة الخزف ) في دمشق
.ودرس الفنان ( عيد يقعوبي 1934) الفن على يد الفنان أدهم إسماعيل في ( ثانوية الميدان) وقد تميز أسلوبه الفني بمزج الزخارف العربية الجميلة بالكتابة والرسوم التراثية العربية فهو من فناني ( التراث والمعاصرة ).
كما درس الفنان ( ألفريد حتمل 1934-1993) الفن على يد الفنان أدهم إسماعيل في ثانوية الميدان،واهتم في أعماله الفنية بمواضيع ( المرأة)و(الريف)، فتميز بتجربته الفنية الواقعية.
واعتبر الفنان (لؤي كيالي 21/12/1934-26/12/1978) فنان الألم الصامت، كان فناناً موهوباً، أقام أول معرض لأعماله في الثانوية الأولى في حلب 1962 وانتسب إلى كلية الحقوق فاشترك في نشاطاتها الفنية، وأفي عام 1957أوفد في بعثة دراسية لدراسة الرسم والتصوير في أكاديمية الفنون الجميلة في روما، وفي عام 1960 مثل مع زميله الفنان ( فاتح المدرس) سورية في معرض (بينالي البندقية) وفي عام 1961تخرج من أكاديمية الفنون الجميلة في روما (قسم الزخرفة ) ، فعاد إلى بلاده لتدريس الفنون في دمشق ثم في ( المعهد العالي للفنون) في دمشق هذه المعهد العربي الذي أصبح كلية للفنون الجميلة من كليات جامعة دمشق، في عام 1968 انقطع عن العمل الفني بسبب أزمته النفسية، عالجه الطبيب السوري ( علاء الدين الدروبي) في الجامعة الأمريكية في بيروت،وفي عام 1974 أعدت له نقابة الفنون الجميلة معرضه التاسع لأعماله الفنية التي بيعت كلها، وقام زميله الفنان ممدوح قشلان بتأليف كتاب عنه صدر يوم افتتاح المعرض تكريماً له، فترك ذلك أطيب الأثر في نفسه، وكان يبحث في فنه عن ( المقومات الحقيقة للتعبير عن أعمق المعاني الإنسانية كالصبر والنشر والعزلة والحرمان..)وكان يحسن التعامل مع اللون مماجعل لوحاته تتميز بجمالية مظهرها اللوني البسيط، وكان المهم في فنه هو التعبير الإنساني، والمضامين النفسية الذاتية للإنسان المعذب والمتألم بصمت،والساكن في الحزن،والمتقوقع في العزلة..مما جعله يوصف بالفنان المتألم الصامت.
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعيتم تصغير هذه الصورة … نقره على هذا الشريط لعرض الصورة بمقاسها الحقيقي علما بأن مقاسات الصورة قبل التصغير هو 600 في 600 وحجم الصورة 132 كيلو بايت
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
ودرس الفنان (مروان قصاب باشي 1934 ) الفن على يد الفنان نصير شورى، التقى بالفنان نعيم إسماعيل وتأثر بأفكاره الفنية والجمالية تميزت أعماله الفنية بطابعها الفني الحديث، وبخاصة بالطابع التعبيري، وتأكيد صلة الإنسان بالأرض ، له أعمال حفر جميلة، سافر إلى إلمانيا فأقام فيها، وقام بتدريس الفن في كلية الفنون الجميلة في برلين.
ودرس الفنان (كمال الدين حسين 1934) الفن دراسة خاصة وتميزت لوحاته الفنية بأسلوبه السريالي، علماً أنه درس علم الجيولوجيا وقام بتدريس هذا العلم في كلية العلوم
ودرس طبيب الأسنان الدكتور ( قتيبة الشهابي 1935-2008) الفن دراسة خاصة وشارك في المعارض المختلفة منذ عام 1953 وقد تميز أسلوبه الفني بالواقعية ثم اتجه نحو الأساليب الفنية الحديثة، وله اعماله الفنية ذات أسلوب تكعيبي وزخرفي.
ودرس الفنان ( غازي الخالدي 1935-2007 ) الفن في القاهرة، وتميز أسلوبه الفني بالواقعية، وقد عالج في فنه مواضيع سياسية واجتماعية وغيرها، وعين مديراً لمركز الفنون التطبيقية، وانتخب نقيباً للفنانين.
ودرس الفنان ( إلياس زيات 1935) الفن في صوفيا في بلغاريا عام 1956-1960 ثم درس في القاهرة عام 1960-1961. ودرس ترميم اللوحات في بودابستا في هنغاريا عام 1973-1974. اهتم بدراسة الايقونات وتصويرها وإبداع لوحات ايقونات خشبية، وقام بتدريس الفن في كلية الفنون الجميلة منذ تأسيسها.
واهتم الفنان ( أحمد دراق السباعي 1935-1987) برسم لوحات تمثل الحياة في المدن والريف والأحياء القديمة الجميلة ،وقد وجد في رسوم الأطفال مصدراً هاماً من مصادر إلهامه الفني وأسلوبه الفني المتميز.
ودرس الفنان ( عبد المنان شما )الفن في الاتحاد السوفيتي وتأثر بجمالية المدرسة الواقعية السوفيتية، وبعد عودته أسهم في الحركة الفنية وتطورها وقام بتدريس الفن في كلية الفنون الجميلة .
ودرس الفنان عز الدين همت الفن دراسة خاصة معتمداً على موهبته الفنية رسم لوحات ( المناظر الطبيعية ) والأحياء الشعبية.
ودرس الفنان (خالد المز ) الفن ، وأسهم في الحركة الفنية وتدريس الفن في كلية الفنون الجميلة .
ودرس الفنان ( سربيل معتوق ) الفن في فرنسا، وأسهم أيضاً في الحركة الفنية وتدريس الفن في كلية الفنون الجميلة.
وتذوق الفنان (محمد غنوم ) الفن واكتشف جمالية الكتابة العربية وطاقات الحرف الجمالية فأبدع لوحات تجسد صوفية الفن.
ويعتبر الأستاذ الفنان عاصم زكريا من الفنانين الذين خلدوا بطولات أبطال الثورة السورية وتعبر لوحة معركة ميسلون واستشهاد وزير الدفاع يوسف العظمة من روائع الفن السوري المعاصر.
واهتم الفنان ( ناثر حسني ) بتصوير الوجوه العربية والأحياء الشعبية بأسلوب فني متميز وغزارة في الإنتاج الفني.
ودرس ( علي خالد) في باريس فن الحفر، وبعد عودته إلى دمشق أسهم في الحركة الفنية وتطورها وتدريس فن الحفر في كلية الفنون الجميلة.
وهناك فنانون آخرون كثيرون يتوجب علينا ذكرهم والتحدث عن منجزاتهم وجهودهم في الحركة الفنية وذلك بكثير من التقدير والاحترام.
إسهام المرأة في الحركة الفنية
وأسهمت المرأة السورية في الحركة الفنية وتطور الفن وإغنائه باتجاهات فنية ذات طابع فني وجمالي متميز، ومن أولئك الفنانات مايلي:

- رمزية زنبركجي تلميذة الفنان توفيق طارق ومدرسة التربية الفنية.
- نعمت العطار تذوقت الرسم ومارسته.
- منورموره لي 1912-2005 درست الفن على يد الفنان ميشيل كرشه وأساتذة أجانب ومن لوحاتها ( معلولا) و ( فتاة قروية )
- اقبال قارصلي 1925-1969 درست الفن بالمراسلة وأفادت من خبرة فنان فرنسي في تدمر وشاركت في عدد من المعارض الفنية.
- منى اسطواني تذوقت الفن ومارسته واسهمت في الحركة الفنية.
- ليلى نصير درست في مصر وبعد عودتها أسهمت جدياً في الحركة الفنية والمشاركة في المعارض الفنية .
- لميس ضا شوالي شاركت في المعارض وأقامت معارض فردية لها.
- أسماء فيومي: تميزت بنشاطها الفني وغزارة انتاجها الفني.
- ميسون جزائري: شاركت في المعارض الفنية ولها في المتحف الوطني بدمشق عدد من اللوحات الفنية.
- مروم بك: شقيقة الشاعر عدنان مروم بك، درست الرسم دراسة خاصة وحفظت لوحاتها في المتحف الوطني بدمشق
- عتاب حريب: تميزت بنشاطها الفني ومشاركتها في المعارض.
- لجينة الأصيل : تميزت بنشاطها الفني وإسهامها في المعارض الفنية داخل القطر وخارجه ولها رسوم في مجلة أسامة.
- هند زلفة: اهتمت بفن الحفر وأبدعت أعمالاً فنية متميزة.
- هالة الفيصل: تميزت بنشاطها الفني وإقامة المعارض الفنية .
- ضحى قدسي: تميزت بنشاطها الفني وأهمية إنتاجها الفني.
- أمل غازي: تميزت باهتمامها بالأزياء.
- ريم الخطيب: أسهمت في الحركة الفنية ونشر الثقافة الفنية والجمالية.وهي مديرة مركز أدهم إسماعيل في دمشق.
- ريما سلمون: تذوقت الفن ومارسته.
- سارة شما: تميزت بإسهامها في الحركة الفنية.
- خلود سباعي: تذوقت الفن ومارسته.
- هالة المهايني: تميزت بإسهامها في الحركة الفنية وإقامة المعارض داخل القطر وخارجه.
- .
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
وتجدر الإشارة إلى الفنانات الأجنبيات زوجات السوريين وإسهامهن في الحركة الفنية مثل:
اليانورة الشطي 1913-2006 زوجة الدكتور ضياء الدين الشطي أمريكية الأصل، تعلمت الفن في الولايات المتحدة وأسهمت في الحركة الفنية السورية منذ مجيئها إلى سورية
الفن والمعارض الفنية:
كانت الفنانون العفويون في بادئ الأمر يعرضون لوحاتهم في دكاكينهم مثل: أبي صبحي التيناوي في باب الجابية، والفنان الرسام ياسين في سوق القباقبية .

وبعد ظهور الفنانين المؤهلين أقيمت المعارض في أماكن مناسبة مثل:
- معرض الفنانين توفيق طارق وميشيل كرشه و الزنبركجي، في مدرج جامعة دمشق عام 1929 فكان أول معرض للوحات الفنانين.
- كما اقيم معرض لوحات فنية في مدرج جامعة دمشق بمناسبة مؤتمر المغتربين في دمشق.
- في 1936 أقيم معرض لفن الرسم ضمن أجنحة معرض الصناعات اليدوية في المبنى الذي صار يعرف فيما بعد باسم ( ثانوية جودت الهاشمي )
- وأقيم معرض خاص للوحات الفنان رشاد القصيباتي في نادي الضباط بدمشق وذلك بواسطة أخيه رئيس المكتب الثاني.
- وفي عام 1950أقيم أول معرض فني رسمي وبرعاية السيد رئيس الجمهورية الأسبق شكري القوتلي في المتحف الوطني بدمشق، فشكل ذلك تقليداً فنياً، وإعداد معرض سنوي لأعمال الفنانين السوريين.
المدارس الفنية وروادها في سورية.
أسهم الفنانون السوريون في ظهور الحركة الفنية وتطورها في سورية وكان لكل منهم مدرسته الفنية مما جعلهم رواد هذه المدارس الفنية كما يلي:
- الفنان محمود جلال رائد المدرسة الواقعية.
- الفنان ناظم الجعفري رائد المدرسة الواقعية الانطباعية.
- الفنان ميشيل كرشة رائد المدرسة الانطباعية.
- الفنان نصير شورى رائد المدرسة الانطباعية.
- الفنان أدهم إسماعيل رائد الفن ذي المضمون القومي.
- الفنان محمود حماد رائد فن القيم المستقاة من الكتابة العربية.
- الفنان محمد غنوم رائد الفن الحروفي.
- الفنان فاتح المدرس رائد فن صلة الأرض بالانسان.
- الفنان رشاد القصيباتي رائد فن الفسيفساء.
- الفنان مصطفى بستنجي رائد فن التجريد الحر والمساحات اللونية.
- الفنان روبير ملكي رائد الفن السريالي
- الفنان سعد يكن رائد الفن السريالي.
- الفنان ممدوح قشلان رائد الفن التكعيبي.
- الفنانون ميلاد الشايب والياس زيات وجورج جنورة: رواد فن الإيقونات.
- الفنان عدنان إنجيليه رائد فن النحت.
- الفنان غياث الأخرس رائد فن الحفر.
- الفنان علي فرزات رائد الفن الساخر( الكاريكاتور) كما تفوق الفنان (حسن ادلبي ) بهذا الفن والفنان سامي برهان رائد الفن الحروفي.
الصالات الخاصة للمعارض الفنية:
تطلب النشاط الفني تأسيس صالات خاصة للمعارض الفنية أهمها مايلي:
- صالة الصوان.
- صالة أورنينا.
- صالة السيد.
- صالة دمشق.
- صالة الفن العالمي الحديث.
- صالة ايبلا.
- صالة الأيام.
- بيت الفن Art House.
من الباحثين في تاريخ الفن السوري:
اهتم بدراسة تاريخ الفن السوري وجمالياته عدد كبير من السادة الباحثين منهم:
- الدكتور سليم عادل عبد الحق: نشر بحثاً في مجلة الحوليات الأثرية السورية عام 1951 عن المعرض الأول للفن السوري في المتحف الوطني بدمشق.
- الدكتور عفيف بهنسي: له مؤلفات عديدة ومفيدة تبحث في تاريخ الفن السوري الحديث والمعاصر.
- غازي الخالدي.
- ممدوح قشلان: من مؤلفاته نصف قرن من الإبداع التشكيلي في سورية2006.
- حسن كمال.
- فاتح المدرس.
- خليل صفية.
- عبدالله أبو راشد.
- بشير زهدي.
- طارق الشريف.
- سعد قاسم.
- محمد حسام الدين وحسان أبو عياش: أصدر سلسلة (فنانون تشكيليون سوريون)
- د. عبد المنان شما.
- د.عبد الله السيد.
- إلياس زيات.
- عادل أبو شنب.
والخلاصة:
مما تقدم تبدو أهمية دراسة (تاريخ الفن التشكيلي السوري الحديث والمعاصر) وبداية بدايات الحركة الفنية التشكيلية السورية وروادها وجهودهم الكبيرة والمخلصة في سبيل خلق هذه النهضة العربية المعاصرة التي تعتبر الفنون الجميلة من أهم عناصرها ومظاهرها.
لقد حقق جيل الرواد كل ماكان يحلم به آباؤهم وأجدادهم، فوفروا للجيل الجديد كل مايلزم لدراسة الفن والثقافة الفنية والفكر الجمالي.
وإذا كان الوفاء جميلاً، فإن من واجبنا جميعاً أن نذكر جهوداً أولئك الرواد الكبار، ونستمر في تقدم هذه المسيرة الفنية والجمالية، ومحافظة بلادنا على مكانتها الحضارية المتميزة بين أمم العالم في العصر الحاضر الي يعتبر الفن أداة تطوير المجتمع وتقدمه في مختلف ميادين الحياة ويسهم في بناء المستقبل الأجمل والغد الأفضل.
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعيتم تصغير هذه الصورة … نقره على هذا الشريط لعرض الصورة بمقاسها الحقيقي علما بأن مقاسات الصورة قبل التصغير هو 720 في 556 وحجم الصورة 105 كيلو بايت
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
من المراجع:

- ممدوح قشلان: نصف قرن من الإبداع التشكيلي في سورية 2006.
- محمد حسام الدين وحسان أبو عياش: سلسلة فنانون تشكيليون سوريون.
- الأمانة العامة لاحتفالية (دمشق عاصمة الثقافة 2008) المديرية العامة للآثار والمتاحف.
إحياء الذاكرة التشكيلية في سورية.
مختارات من مجموعة المتحف الوطني بدمشق.
من البدايات حتى ستينات القرن العشرين

التشكيلي الاوائل في سورية

من رواد الفن التشكيلي

الفنان التشكيلي الراحل ( فاتح المدرس ) رائد فن صلة الأرض بالانسان.
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

عام 1955 ولها في المتحف الوطني بدمشق عدد من اللوحات ثمتل ( جامع الروضة) و (الجامع الأموي) و (العلماء ).

الفنان التشكيلي الراحل ( لؤي كيالي ) رائد فن الواقعية المولعة بالشاعرية والحزن واحلام الشعب عندما كتب بفرشاة ساحرة قيمة الفنان الذي ينبع من الناس والى الناس متحف لوحاته التي احرق نفسه معها فمات كجسد وعاش كذكرى حزينة في مأساة التشكيلي العربي الذي سجل بعد نكسة حزيران موقفه ليكون الفنان العربي الوحيد الذي ضحى بكل شيء من اجل القضية الفلسطينية والانسانية وانسانية الفقراء .. عندما نجز معرض ( من اجل القضية ) وتنقل به في عدد من المدن السورية فعرض عنه مقتنوا اللوحات التي كانوا يتسابقون على حجز لوحاتهم من لؤي بعدما عاد من ايطاليا كان فنان الطبقة المخملية ورسام سيدات المجتمع الراقي ولكن مان خرج من مرسمه برفقة احد الموديلات التي كانت تقود كلب الى سيارتها الفارهة حتى اكتشف النازحون على ارصفة دمشق فاخذ الورقة والقلم الاسود / الفحم ورسمهم في معرض كامل ..عرضه على اصحابه الذين كان يرسمهم فعرضوا عنه وكتبوا عليه انه سقط من سلم اولياتهم لانه يرسم البسطاء ونحن الاثرياء .. فغادرهم وعاش مع النازحون يرسمهم حتى اصابه الفقر المدقع وانفجر من شدة بؤس واقع محترقا بمرسمه لم تسفعه اهتمام الجيران باخماد حرائقة التي اكلت اغلب اعماله .. باستثناء اللوحات التي كان يعطيها لبائع الطعام والبقالة لمقاضاة قوت يومه ام مع بعض اللوحات التي كان يتركها بمقاصف الجامعات كي تحرض الطلاب … رحم الله فقيد الفن التشكيلي العربي السوري … وتحية وفاء وتقدير لفنان انحاز للناس وعبر عنهم …؟
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
لوحة للتشكيلي السوري الرائد نذير نبعة

تشكيل

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
حروف عربية
تجريد
للفنان التشكيلي السوري الراحل
محمود حماد


About these ads

3 تعليقات (+add yours?)

  1. الفنان التشكيلي شبلي عيسى
    يوليو 25, 2010 @ 12:36:23

    اعتقد ان الفن السوري له طابع خاص لما يحمله من تراث وحضارة ويميزه الموقع الجغرافي العريق والذي اوصل عدة دول بشبكة واحدة واصالة واحدة وتمكن الفنانين السوريين ان دل على شيئ انما يدل على العطاء المتواصل لهؤلاء الفنانين

    رد

  2. muhanad bader
    نوفمبر 20, 2010 @ 18:41:54

    n

    رد

  3. yamna mamouh
    ديسمبر 25, 2012 @ 20:49:41

    رائع جدا أود حقا تعلم الفن التشكيلي

    رد

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s

Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 447 other followers

%d bloggers like this: